غزة-

نفذ المعهد الفلسطيني للاتصال والتنمية والائتلاف من أجل النزاهة والمساءلة (أمان) تدريبا نوعيا ومميزا في الانشطة االا منهجية في مكافحة الفساد، ضمن نشاطات مشروع “مدرسة النزاهة لمكافحة الفساد”.

وجاء التدريب في اطار الشراكة بين المعهد والائتلاف لتعزيز نظام النزاهة الوطني وجهود مكافحة الفساد كتوجه استراتيجي يقوم على الإيمان بأن الفساد يؤثر على حقوق فئات المجتمع كافة.

وافتتح التدريب رئيس مجلس ادارة المعهد االفلسطيني فتحي صبّاح الذي رحب بالمتدربين وأكد على اهمية دور الصحافة والصحافيين في مكافحة الفساد وتعزيز قيم النزاهة والمساءلة والشفافية.

وشارك في الافتتاح محمود عبد الهادي منسق وحدة رفع الوعي  ومروة ابو عودة منسقة وحدة المناصرة والمساءلة االمجتمعية في ائتلاف (أمان).

وعبر عبد الهادي وأبو عودة عن أهمية دور الشباب بشكل عام في تعزيز مفاهيم النزاهة والشفافية، وحضا المتدربين على المشاركة في مسابقة النزاهة للصحافيين.

ودرب المتدريبن المدرب محمود الناطور، الذي طوّر في وقت سابق دليلا للانشطة اللامنهجية لمكافحة الفساد وتعزيز مفاهيم االنزاهة والمساءلة.

وعبر الناطور عن اعجابه بالمتدربين وتفاعلهم وتشاركهم خلال التدريب والطاقة الايجابية التي تواصل بها المتدربون.

وسينفذ المعهد الفلسطيني خلال الأشهر القليلة المقبلة مجموعة من الأنشطة والفعاليات، من بينها جلسات التوعية بالنزاهة ومكافحة الفساد، ولقاء تدريبي، ومخيم “مدرسة النزاهة” ومؤتمر شبابي ومبادرات شبابية سينفذها الشباب والشابات ضمن المشروع.

يُشار الى أنه تم اختيار المتدربين بالشراكة مع مجموعة من المؤسسات الشريكة للمعهد والائتلاف.

 

 

أبو زعيتر: قطاعات التشغيل في الأراضي الفلسطينية تواجه عقبات بفعل الحصار والانقسام غزة

15 أكتوبر، 2018

خلال جلسة مساءلة نظمها المعهد الفلسطيني للاتصال والتنمية بتمويل من مؤسسة المزيد ..

في فيلمين عرضهما المعهد الفلسطيني للاتصال والتنمية امرأة ترقص في الظل وأخرى تكرّس حياتها لأطفالها رغم المرض

8 أكتوبر، 2018

في فيلمين عرضهما المعهد الفلسطيني للاتصال والتنمية امرأة ترقص في الظل وأخرى المزيد ..