غزة-

عقد المعهد الفلسطيني للاتصال والتنمية في مقره في مدينة غزة الأحد 28 تشرين اول (اكتوبر)، جلسة استماع لدائرة الاشراف التربوي التابعة لوزارة التربية والتعليم في غزة, بحضور الأستاذ محمود مطر مدير عام الاشراف التربوي في الوزارة وعدد من مدراء مدارس الثانوية في مدينة غزة .

في بداية الجلسة عرض فريق مبادرة (الانجاز مش تجارة ) نتائج بطاقات رأي المعلم ,والتي تبين من خلالها عدم رضا المعلمين عن سياسة ملف الانجاز من قبل وزارة التربية والتعليم, وضرورة مراجعة هذه السياسة .

وبعد تقديم النتائج للحضور, قام الفريق بطرح بعض التساؤلات لضيف الجلسة الأستاذ محمود مطر للحصول على اجابات وتوضيحات تخص سياسة ملف الانجاز في المدارس الثانوية الحكومية .

وأوضح مطر خلال اجابته على الاسئلة أن الوزارة قامت بعمل ورشات عمل للمعلمين لتعريفهم بسياسة ملف الانجاز المقام بها من قبل الوزارة .

وقال مطر خلال حديثه أن وزارة التربية والتعليم تسعى جاهدة من خلال مخاطبة وزارة الثقافة للرقابة على المكتبات  للتخفيف من ظاهرة التجارة بملف الانجاز, واوضح ان الوزارة تقوم بتشكيل

لجان مختصة لتقييم ملف الانجاز مع مراعاة الوضع المادي والفروق الفردية للتخفيف على الطالب وتحقيق العدالة بين الطلاب .

وفي ختام الجلسة وقع مدير الاشراف التربوي أ. محمود مطر على ميثاق شرف لتعزيز بيئة المسائلة في عمل وزارة التربية والتعليم في قطاع غزة بالتعهد والعمل على الالتزام بكافة المسؤوليات والصلاحيات والميثاق مرفق أدناه .

الجدير بالذكر ان مبادرة (الانجاز مش تجارة) تأتي ضمن مجموعة مبادرات أطلقها المعهد الفلسطيني للاتصال والتنمية والائتلاف من اجل النزاهة والمسائلة “أمان” كمخرج لمشروع (مدرسة النزاهة) التي عقدت فيما قبل .

وتهدف المبادرة الى مراجعة وتقييم سياسة ملف الانجاز في وزارة التربية والتعليم من اجل التخفيف على الطالب في ظل الظروف التي يعيشها قطاع غزة .